الخميس 23 - نوفمبر - 2017 : 4 - ربيع الأول - 1439 هـ
فيصل علي
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مقالات
RSS Feed
فيصل علي
النصر والحق
الفرصة اليمنية
عيد سعيد يا يمن
أنت وربك وبلدك
محاولة إغتيال القرني .. والداعية العالمي
الطريق سالك

بحث

  
تعز هذا الصباح
بقلم/ فيصل علي
نشر منذ: سنتين و شهر و يوم واحد
الجمعة 23 أكتوبر-تشرين الأول 2015 02:27 م



الصباح اليوم مختلف والشمس مختلفة أيضاً يا تعز، بعد محرقة الكاتيوشا أمس صار كل شيء مختلفاً، ما قبل المحرقة لا يشبه ما بعدها.


هل استطاعت الأرض أمنا أن تشرب دمنا المسفوح غدراً، هل فعلاً دماء الشهداء جفت؟ كل البيوت المحطمة والمهشمة هل مازال فيها حياة؟ الشوارع، الأزقة، والحارات العتيقة التي تلقت صلية الكاتيوشا هل مازالت تنبض بالحياة؟


هل الحياة مستمرة فيك يا تعز؟ هل خرج العمال اليوم باكراً يبحثون عن الله وفضله ككل أيام الدهر؟ باعة الخضار والدجاج والمتسولون هل مازالوا يمارسون طقوس الصباح وبرغم الفقر كانوا يضحكون، فهل ضحكوا اليوم من الموت المعمد بالكراهية؟


أمهات الشهداء هل استيقظن على الوجع والفقد والدم والدمع وهل نمن أصلا؟ جرحانا هل أفاقوا أم أن مهدئات الألم معدومة بعد البندول؟


كل حكايا الشوق والدهشة في هذه المدينة لن تختف، ولو اختفت كل الأحياء والشوارع، فثمة أرواح تحلق هناك لم تعد مهتمة بالموت لكنها ترقب الحياة وتسعد وتحزن كما لو أنها عايشة وليست مجرد حية في الخلود.


تعرضت تعز على مدى تاريخها لهزات عنيفة لكنها كانت الأقدر على التغيير دوما، فتعز هي الحياة لبلد حاول الانتحار ألف مرة، تعز هي من علمت الشمال الرسم بالكلمات وتطابق الهندام وأساسيات الانتظام، وهي من علمت الجنوب أسس الأيديولوجيا العلمية وكيف يقفون بالطابور صفاً ويهتفون التحية لماو.


يا عصية على الإنكسار، يا مرهفة الحس، يا مدينة الحب والشجن، يا وردة الحقول يا نجمة السماء يا لؤلؤة البحر، يا ذات الهواء والبرود، يا أم السفرجل والفرسك والمنجا والبلس والجبن والمشقر، صباحك سيظل الأجمل وهوائك سيظل الأكثر عبقا وتاريخا وحضارة.


نصرك المخضب بالدم وهو الحقيقة الماثلة بين كل هذه الأكوام من الكذب والارتزاق والخذلان، لا تحزني يا مدينتي فالأيام تعدك لما هو أهم، أما بالنسبة لي فالأمور واضحة وقد اتخذتك من قبل معبداً أبدياً لروحي الهائمة في الملكوت، و يكفيك اليوم أنك عز اليمن وعزوتها، فعندما اختفى الجميع زاد بريقك الأخاذ..
تعليقات:
قيامك بالتسجيل وحجز اسم مستعار لك سيمكنكم من التالي:
  • الاحتفاظ بشخصيتكم الاعتبارية أو الحقيقية.
  • منع الآخرين من انتحال شخصيتك في داخل الموقع
  • إمكانية إضافة تعليقات طويلة تصل إلى 1,600 حرف
  • إضافة صورتك الشخصية أو التعبيرية
  • إضافة توقيعك الخاص على جميع مشاركاتك
  • العديد من الخصائص والتفضيلات
للتسجيل وحجز الاسم
إضغط هنا
للدخول إلى حسابك
إضغط هنا
الإخوة / متصفحي موقع قناة سهيل الفضائية نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مقالات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
عبد الرحمن الراشد
كيف يسيطر الحوثي في اليمن؟
عبد الرحمن الراشد
مقالات
مارب الورد
صراع القيادة يهدد وحدة المؤتمر
مارب الورد
نبيل سبيع
هذا التعذيب لكم وليس عليكم!
نبيل سبيع
عبد الرحمن الراشد
ضم اليمن للمجلس الخليجي
عبد الرحمن الراشد
محمد عزان
نصائح لفرقاء الأزمة اليمنية
محمد عزان
ياسين التميمي
لماذا جولة مشاورات جديدة؟
ياسين التميمي
محمد الحمادي
باقون في اليمن حتى النصر
محمد الحمادي
الـمـزيـد