الثلاثاء 20 - أغسطس - 2019 : 19 - ذو الحجة - 1440 هـ
عبدالله بافضل
طباعة المقال طباعة المقالRSS Feed مقالات
بافضل رجل الخير والإحسان

بقلم/ عبدالله بافضل
نشر منذ: 3 سنوات و 10 أشهر و 3 أيام
الجمعة 16 أكتوبر-تشرين الأول 2015 04:43 م



كثير من الناس يعرفونه بالبرلماني او السياسي.

لكن قليل ممن يعرفه

(بالرجل اﻹنسان)

سأكتب هنا جزءا

من أعماله الخيريه :

● محبا لﻷيتام وكان يخصص جزءا من وقته لهم وهو يوم استراحته(الجمعه) يأخذهم بمعيته الى النزهة ولا يعود إلا وقد ارتسمت على محياهم الفرحة والبسمة.

● اول برلماني أنشأ مكتبا لتقديم الخدمات لأبناء دائرته في "مديرية القطن" عام 2003.

● سعى في استقدام أطباء وطبيبات من الصين في تخصصات معينه لمستشفى القطن العام _ لخدمة المرضى .

● خصص باصات نقل "للطالبات" لتوصيلهن من وإلى المدارس تشجيعا للتعليم.

● سعى في نشر دورا لتحفيظ وتعليم القرآن الكريم في عدة مدن وقرى يمنيه.

● سعى في بناء مساجد في عدة محافظات من بينها: حضرموت_ تعز _ صنعاء _ إب .

● سعى في ايجاد مراكز لتعليم الخياطه واﻷعمال المنزليه لذوي الدخل المحدود واﻷمهات واﻷرامل لمساعدتهن في ايجاد دخل ﻷسرهن وذلك في : حضرموت _ عدن _ تعز .

●سعى في تسفير بعض الحالات المرضيه للعلاج بالخارج.

● كان نصيرا "للمظلومين" ممن يأتون اليه ويذهب بمعيتهم ﻹنجاز معاملتهم لدى الوزرات والجهات الحكوميه .

● كان متواضعا بين الناس فرفعه الله بينهم ...

هذه بعض من أعماله والتي نسأل المولى عز وجل أن يجعلها خالصة لوجهه الكريم وفي ميزان حسنات فقيدنا الغالي

العم / عبدالرحمن بافضل

"إن العين لتدمع وإن القلب ليحزن وإنا لفرآقك ياعم لمحزنون"

عبدالله بافضل

المملكه المتحده

15/10/2015