الخميس 20 - فبراير - 2020 : 26 - جمادي الثاني - 1441 هـ
الدكتور/محمد جميح
طباعة المقال طباعة المقالRSS Feed مقالاتالدكتور/محمد جميحفهل أنتم منتهون؟وساطة البخيتيالاعترافاتماذا يريد اليمنيون من رئيسهم؟الحد الآخرراهنوا على تعز... لن تخسروا الرهانركائز المشروع الإيرانيالسلطة..."اختيار إلهي" أم "انتخاب شعبي"؟أوهام معطلة للحل في اليمنإسلام وظيفي
لا تدعوا فُرْجَة للشيطان!

بقلم/ الدكتور/محمد جميح
نشر منذ: شهر و يوم واحد
الأحد 19 يناير-كانون الثاني 2020 08:18 م
يُخَلِّص التاجر بضاعته جمركياً بالحديدة..
يدفع كل المستلزمات والإتاوات للصوص المسيرة..
ينقل البضاعة إلى مخازنه في المدينة..
ثم إذا أخذها لصنعاء، يجب أن تمر ثانية على جمرك العاصمة، وهات يا تخليصات وإتاوات، غير حق النقاط على الخط.
‏هذا والبضاعة قادمة من الحديدة، مش من عند "المرتزقة" في عدن!
لم يعد لدى هؤلاء اللصوص "المغلفين بصفحات القرآن" إلا أن يدافعوا عن فسادهم باستحضار تعاملات فساد لدى خصومهم، وكأن الفساد يبرر الفساد!
وبما أنهم قاموا بـ"ثورة"، حسب زعمهم ضد الفساد، فلماذا -إذن- يكونون نسخة مما قالوا إنه فساد ثاروا عليه؟!
أما "ثالثة الأثافي" (كما يقول العرب)، فهي أنهم قاموا بثورة على "سلطة فاسدة"، لا يزالون يطالبونها بصرف مرتباتهم!
هاتوا لي ثورة في العالم قامت ضد نظام حكم "فاسد"، ثم استمرت تطالبه بدفع المرتبات!
لا عجب..
يُحكى أن الشيطان أمَّ مجموعة من "الأنصار" للصلاة..
وكما يفعل الإمام..
التفت الشيطان وراءه..
يميناً..
شمالاً..
وقال: استقيموا..
سُدُّوا الخَلَل..
لا تدعوا فُرْجَةً للشيطان..
الله أكبر..


* من صفحة الكاتب في الفيسبوك
عودة إلى مقالات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
الدكتور/ محمد جميح
فهل أنتم منتهون؟
الدكتور/ محمد جميح
مقالات
الدكتور/ياسين سعيد نعمانفاجعة مارب.. المصائب من حيث الأمان
الدكتور/ياسين سعيد نعمان
الدكتور/أحمد عبيد بن دغرآمالنا في استعادة اليمن لم ولن تتوقف
الدكتور/أحمد عبيد بن دغر
الدكتور/ياسين سعيد نعمانأذرع إيران تتهاوى
الدكتور/ياسين سعيد نعمان
الـمـزيـد