آخر الاخبار

الرئيسيةكتابات الدكتور/ياسين سعيد نعمان"وطن النجوم"..

الدكتور/ياسين سعيد نعمان
الدكتور/ياسين سعيد نعمان
عدد المشاهدات : 267   
"وطن النجوم"..

لو لم يكن "جورج قرداحي"، لما أثارت تصريحاته المنحازة تلك الاحتجاجات الواسعة.

حملت MBC، "جورج"، إلى كل بيت عربي من خلال البرامج التي سهلت له أن يبرز قدراته في الأداء الإعلامي المميز، لكن الجميع لم يكن يعرف أن وراء تلك الصورة المشعة سماحة وبراءة ومهنية يمكن أن يشاهد ذات يوم وجهاً آخر شكلته الاستقطابات السياسية في الساحة اللبنانية.

حيث تتمدد سطوة التشوه التي تقودها أذرع إيران في لبنان، كما هو الحال في أكثر من بلد عربي، بالتعاون مع النفاق السياسي الذي يولم على موائد القوي، في محاولة لاختزال لبنان الكبير والنموذج في تحالف لا مستقبل له سوى أن كل طرف فيه يواصل بناء قوته تحت عنوان أوسع من ذاته. تحت هذا العنوان الوهمي يجري ذلك الاستقطاب الذي يدمر الطبقة السياسية، ويقسم المجتمع، وينهي الحلم بإقامة الدولة الوطنية.

الوجه الآخر لجورج قرداحي، تشكل في خضم هذا الاستقطاب السريع والمشوه ليجعل منه عجينة ثنائية لم يكن لأحد أن يكتشفها لو لم يكن ذلك البرنامج البسيط لمجموعة من الشباب، والذي ظهر فيه بشخصية وبوجه غير ما تعودنا عليه.

يتحدث عن جماعة الحوثي، الذين دمروا اليمن وانقلبوا على مستقبله وخانوا حلمه الوطني بذلك الأسلوب المفرغ من أي معنى من معاني الجمال والحرية، التي ظلت تشع من جراح وأفراح لبنان على السواء، ويبدو معها وكأنه قد فارق هذه القيم ليلتحق بالطابور الذي يتشكل في الاتجاه المعاكس للحلم الذي تغنى به ذات يوم إيلياء أبو ماضي "وطن النجوم أنا هنا.. حدق أتذكر من أنا".

يومين وأنا أحاول أن أحتفظ بتلك الصورة التي رسمتها عن إعلامي ناجح، فأعود إلى شريط الفيديو الذي سجل تلك المقابلة مراراً، فأقتنع بأنه قد غادر تلك الذاكرة، وأن وطننا العربي أخفق طوال تاريخه في أن يحتفظ بالجمال، ولن يتمكن من ذلك، إلا إذا أعاد تأسيس نفسه على قاعدة المواطنة والحرية وحق الناس في اختيار حكامهم.