آخر الاخبار

الرئيسيةكتابات محمد عيضة شبيبةارتكبوا كل رذيلة

محمد عيضة شبيبة
محمد عيضة شبيبة
عدد المشاهدات : 323   
ارتكبوا كل رذيلة

لم يحدث في كل تاريخ اليمن الغابر والحاضر أن قامت أي جماعة يمنية أثناء حروبها مع غيرها من اليمنيين باحتلال البيوت، وهتك حرمتها، والسكن فيها، وإخراج النساء والأطفال منها، مهما كان انحطاط هذه الجماعة، وكيفما كانت وقاحتها.

لم يحدث قط لأن هذا الفعل المشين ليس من أخلاق اليمنيين ولا تقره عرب الجاهلية فضلًا عن عرب الإسلام، حتى أتى مرتزقة إيران من الحوثيين بأخلاقهم الصفوية التي توارثوها عن أبائهم فارتكبوا في اليمن كل رذيلة، وفعلوا فيها كل مشين، كتفجير البيوت عمدًا، أو احتلالها، والسكن فيها، بل وحتى التقاط الصور التذكارية في غرف نومها!

من الغريب أن هذا الفعل الغريب علينا، وعلى أخلاقنا، وعادتنا، والذي تأباه شيمنا يقابل بسكوت مطبق من قومنا وبني جلدتنا!

- ينفخ الحوثي في أربع، ويغذيها ويشعل نارها في الصف الجمهوري، حتى تسود عنصريته، وتقود سلالته، وما لم نتخلى جميعا عن هذه الأربع بصدق، ونقاومها بجد فإنه سيحصد النتيجة لصالحه، وتكون الكارثة في الأخير على رأس الجميع:

العصبية الحزبية - العصبية المناطقية - العصبية المذهبية - العصبية القبلية.

شعاره فرق تسد، وقد قال جده قديما:

فلأضربن قبيلة بقبيلةٍ... ولأحرقن بيوتهم بالنارِ