آخر الاخبار

الرئيسيةكتابات حافظ مرادمرابطون من أجل الجميع

حافظ مراد
حافظ مراد
عدد المشاهدات : 323   
مرابطون من أجل الجميع

معهم وبهم يغدو للانتصارات معان عميقة الدلالات، تتجلى قيم الإيثار في أبهى صورها، حين يجودون بدمائهم الزكية وأرواحهم الطاهرة في سبيل تحرير الأرض وحرية وكرامة الإنسان، وبنضالهم تظهر القيمة الحقيقية للحياة، والدور المناط بالفرد في التغيير الذي يمهد لحياة مثالية للجميع.

المرابطون في جبهات العزة والشرف من أجل الجميع، وفي سبيل الحق والعدل والانتصار للوطن وقضيته العادلة، أسقطوا آمال مليشيا الانقلاب الحوثي، وأحلامها وترهاتها وجرعوها مرارة الهزيمة والخيبة وبثبات المؤمن بالقضية الوطنية الكبرى بما تحمله من معاني النبل، توثبوا ليحرروا كل شبر تحت سيطرة الكهنوت.

إنهم أبطال جيش الجمهورية واليمن الاتحادي، الذين خبرتهم مواقع الشرف والبطولة وسجلوا في كل شبرا حضورا مكللا بالانتصار الكبير، ويسيروا من انتصار إلى آخر، دون التفاتة إلى حجم الإمكانيات التي يتلقونها، صغيرة كانت أو كبيرة، فإن لهذه الانتصارات عوامل ومقومات وقوة جبارة كامنة تدفع باتجاه النصر.

الجيش الوطني سينتصر لأنه يمني خالص، وذو أهداف وطنية واضحة تغلب مصالح كل اليمنيين وتنتصر لتطلعاتهم وآمالهم المنشودة، هو اصطفاف الحق، ويذود عن الدولة وعن حرية وكرامة واستقلال الشعب.

يسير على هدى ما توافق عليه اليمنيون في حوار دام عاما عرضت فيه كل المشاكل وأخضعت لنقاشات معمقة وتداولات جادة ومخرجات شاملة البدء بتنفيذها تدشين لليمن الجديد المستوعب لجميع أبنائه، والمحقق لطموحاتهم وتطلعاتهم.

لذلك سينتصر الجيش الوطني، بإذن الله، ويعلن النهاية المخزية لمليشيا إيران الانقلابية، وبداية عهد جديد من السلام والتنمية والمساواة، في ظل الضامن الحقيقي، متمثلا في الدولة اليمنية الاتحادية.