آخر الاخبار

الرئيسية   تكنولوجيا

دعوة دولية إلى اتخاذ إجراءات حاسمة لتجنب كارثة مناخية

الثلاثاء 21 سبتمبر-أيلول 2021 الساعة 08 مساءً / سهيل نت

دعا الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، في مؤتمر صحفي، إلى جانب رئيس وزراء المملكة المتحدة، في نيويورك، قادة العالم إلى "اتخاذ إجراءات حاسمة الآن لتجنب كارثة مناخية".

وشارك غوتيريش، في قمة طارئة عقدها وحضرها رئيس وزراء المملكة المتحدة بوريس جونسون، للضغط من أجل مزيد من الإجراءات بشأن تمويل المناخ والتدابير الأخرى قبل الدورة السادسة والعشرين لمؤتمر الأطراف المعني بتغير المناخ COP26، التي تبدأ الشهر المقبل في اسكتلندا.

وقد انعقدت المائدة المستديرة غير الرسمية لقادة المناخ بشأن العمل المناخي خلف أبواب مغلقة في مقر الأمم المتحدة، تزامنا مع بدء الأسبوع رفيع المستوى لدورة الجمعية العامة السادسة والسبعين.

وتطرق قادة العالم إلى الثغرات المتبقية بشأن الإجراءات المطلوبة من الحكومات الوطنية، وخاصة القوى الصناعية لمجموعة العشرين، بشأن التخفيف والتمويل والتكيف.

وقال الأمين العام للأمم المتحدة، للصحفيين، في مؤتمر عقب الحدث، إن "إنقاذ هذا الجيل والأجيال القادمة مسؤولية مشتركة".

بدوره، حذر رئيس وزراء المملكة المتحدة بوريس جونسون، من أن "التاريخ سيحكم" على أغنى دول العالم إذا فشلت في الوفاء بتعهدها بتقديم 100 مليار دولار كمساعدات مناخية سنوية قبل COP26.

مضيفا: "لا يمكننا أن ندع العمل المناخي يصبح ضحية أخرى لفيروس كورونا، دعونا نكون القادة الذين يؤمنون صحة الكوكب لأطفالنا وأحفادنا والأجيال القادمة".

وقبل أيام، أصدرت اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ تقريرا عن المساهمات المحددة وطنياً لجميع الأطراف في اتفاق باريس، حيث أشارت إلى أن العالم يسير على طريق كارثي نحو 2.7 درجة من التدفئة.

وفقا للتقرير، للحد من ارتفاع درجة الحرارة إلى 1.5 درجة، هناك حاجة إلى خفض الانبعاثات بنسبة 45 في المائة بحلول عام 2030 وحياد الكربون بحلول منتصف القرن.